تأهيل حديقة دار البر بزايو بشراكة مع هيئة السلام الأمريكية ومجموعة من الأطر التربوية بالمدينة



تأهيل حديقة دار البر بزايو بشراكة مع هيئة السلام الأمريكية ومجموعة من الأطر التربوية بالمدينة
احمد لحمر | محمد العلوي

احتضنت دار البر للطالبات بزايو صباح يوم الأحد 9 فبراير 2014، بحديقة المؤسسة مشروعا لتهيئة وتأهيل ساحة الحديقة المحاذية للبناية الرئيسية .

وجاء هذا المشروع تتويجا لبرنامج “جواز للنجاح“ الذي تنظمه المنظمة العالمية للشباب INTERNATIONAL YOUTH FOUSTATION بشراكة مع هيأة السلام الامريكية، البرنامج الذي اشتمل على 36 حصة في تنمية المهارات الحياتية والتي استفاد منها التلميذة النزيلة في دار البر والذي اطرها مجموعة من الاساتذة المتطوعين من ابناء المدينة ومتطوعين من هيئة السلام الامريكية.

البرنامج الذي اشتمل على ست وثلاثين حصة في تنمية المهارات الحياتية، والتي استفادت منها ثمانية وعشرون، تلميذة نزيلة في دار البر والذي اطره مجموعة من الاساتذ المتطوعين من ابناء المدينة ومتطوعة امريكية .

وقد اشتمل المشروع على نشاطين اساسيين، هما طلاء وتزيين الجدران المؤسسة من الداخل برسومات هادفة، وتهيئة وتأهيل ارضية الحديقة وذلك بغرس وتشجير الفضاءات الخضراء للمؤسسة وتنظيفها.

وفي الختام ألقى السيد محمد فديس كلمة باسم الاساتذة المتطوعين، شكر فيها كل من ساهم من بعيد او قريب في انجاح هذا المشروع الذي لقي نجاحا واستحسانا من قبل جميع الاطراف المتدخلة. والتي أصرت على ضرورة تكرار هذه البادرة واستمراريتها.




















































































































































آراء

كيف اطفأت حنا نونوت مجمارها في لحظات وفشلت الدولة في اطفاء حريق سوبير مارشي الناظور في اسبوع ؟

احترق "السوبير مارشي" وما ذا بعد وما الذي حدث ؟ لكِ السلام يا مدينتي ... ولك العزاء !!!

الصحة في المغرب: لا تمرض أيها المواطن حـتى تراكم ثروة أو تصاهر صاحب مصحة خاصة

لكم الله اخواننا تجار سوبير مارشي الناظور، انتم ودعتم اموالكم بالتأسي والباقية منهم من اتى للتشفي ومنهم من اغتنم هذه الفرصة للركوب على الاحداث

لن نتنازل عـن مكتسباتنا وأولها حرف تيفيناغ

متـى كان سدنة التيار العدمي بمدينة مالين البلجيكية مصلحـون؟

هجرة الموت

احتلال مدينتي مليلية وسبتة ومعضلة الهجرة الإفريقية

وَرْغَة.. المعركة التي هَزَم فيها الخطابي الجيش الفرنسي وعَجّلَت برحيل لْيُوطِي

ماهية السياسية المخزنية بين المحراث الخشبي والجرار، ومحل آخر المرتزقة من الإعراب؟